سلايدرغرائب وعجائب

كان متوجها لمراكش.. السجن لشخص أبلغ عن قنبلة في طائرة كي تنتظره

أدانت محكمة بريطانية أحد المواطنين بالسجن 16 شهرا مع منعه من استعمال مطار “غاتويك” بسبب بلاغ كاذب بوجود قنبلة على متن الطائرة التي كان مفروضا أن يستقلها لتنقله من لندن إلى مراكش.

وبحسب صحيفة “ميترو” البريطانية، فإن المعني بالأمر البالغ من العمر 32 سنة، قام شهر ماي الماضي بالتبليغ ثلاث مرات عن وجود قنبلة على متن طائرة تابعة لشركة الطيران “إيزيجيت”، وذلك 45 دقيقة من إقلاعها من مطار “غاتويك” إلى مدينة مراكش.

وأضافت الصحيفة، أن التحذير الكاذب، أدى إلى تأخير الطائرة ثلاث ساعات، بعدما اظطر الطاقم إلى إنزال جميع الركاب البالغ عددهم 173، والقيام بعملية تفتيش، مما تسبب في تكبيد الشركة خسائر مالية قدرت بـ30 ألف جنيه استرليني.

واوضح المصدر ذاته، أن المدان أقدم على هذا التصرف، بعدما تأخر عن الطائرة التي كانت ستقله إلى مراكش، حيث تنتظره خطيبته، وأبلغ عن وجود قنبلة من أجل تأخير الطائرة وكسب الوقت.

ووفق الصحيفة، فإن المسافر المدان قال، أمام المحكمة، أنه لم يكن أمامه خيار لتأخير الرحلة سوى التبليغ عن وجود قنبلة، وذلك بعدما تأكد أنه لن يصل إلى المطار في التوقيت المحدد، وأنه لا يستطيع شراء تذكرة جديدة.

وأشار المصدر نفسه، إلى أن الشرطة تعقبت مكالمات الشخص المبلغ، سيما بعد تبليغين آخرين كاذبين، وهو ما أدى إلى كشف هويته، واعتقاله بمجرد دخوله إلى المطار، معتقدا أن حيلته نفعته في تأخير الرحلة الذاهبة إلى مراكش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى