صادم .. رجل مسنّ يغتصب طفلة من ذوي إعاقة ويتزوّجها خوفا من السجن

انساق مسنّ خلف شهوته، وتجرد من إنسانيته وبدء يترصد تحركات فتاة قاصر تعاني من إعاقة ذهنية وجسدية و يكبرها بسنوات، وتسكن مع والدتها بمدينة القصر الكبير.

ولأيام كان المسن يستمتع فى التلصص على جسدها، ومؤخرا استغل غياب والدتها وتواجد الفتاة أمام المنزل بمفردها، فتسلل إليها وقادها كـ”ذئب” إلى منطقة خلاء حيث تهجم عليها وتحرش بها حتى أفقدها أعز ما تملك، لم تغفر له توسلاتها وبكاؤها أن يتركها من دون أذى، ولكن أصم الشيطان أذنه أن يسمع ويدرك ما يفعله حتى أفرغ شهوته وتركها وفر هارباً.

ولدى عودتها إلى منزل أسرتها، روت تفاصيل الجريمة النكراء التي تعرضت لها على يد المسن، لتقرر والدتها وضع شكاية لدى عناصر الدرك الملكي لإيقاف الجاني، إلا أن الأخير سارع عند الأم لطلب الزواج من الفتاة دون رغبتها، حيث تم الاتفاق على الزواج، لتخفي الأم فضيحة ابنتها وتنقذ مغُتصبها من السجن.

وأكدت مصادر محلية أنه بعد مرور أيام قليلة على زواج المسن من الفتاة القاصر، بدأ العجوز يتذرع من إعاقة الفتاة، وهو الآن يهدد بتطليقها بدعوى أنها لا تلائمه، فيما تعالت أصوات حقوقية لمعاقبة المسن على أفعاله حتى لا يفلت منها.

2020-02-24 2020-02-24
سكينة العلمي