طاطا: ندوة تربوية تكوينية بالفرع الاقليمي للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين طاطا

نظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين سوس- ماسة الفرع الإقليمي طاطا، ندوة تربوية تكوينية لفائدة الأساتذة المتدربين فوج 2020 في موضوع :”نظريات التعلم وتطبيقاتها التربوية – بيداغوجيا التقويم والدعم” بمشاركة السيدة والسادة المفتشين التربويين للتعليم الإبتدائي ذ.لحسن المنتصر، ذ.فؤاد مراد، ذ.سعاد أشراع، وذ..محمد المخلوفي افتتحت فعاليات هذه الندوة التربوية التكوينية – التي حضر فيها مؤطرو الندوة السادة المفتشون التربويون والمفتش التربوي محي الدين زكرياء ، والأساتذة المكونون والأطر الإدارية والأساتذة المتدربون وذلك بقاعة العروض بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين طاطا، وتم تسيير هذه الندوة من طرف الأستاذ المكون حسن أشرواو، أستاذ مجزوءة علوم التربية بالفرع الاقليمي.

افتتحت الندوة التكوينية بكلمة مدير الفرع الإقليمي الدكتور مولاي الخليفة المشيشي، رحب فيها بضيوف المركز وأطره ومتدربيه وعبر عن سعادته بحضور السادة المفتشين وهنأ الأساتذة المتدربين على فرصة استفادتهم من فرصة هذا اللقاء التربوي الذي تؤطره هذه هذه النخبة من المفتشين الأكفاء، مؤكدا على أهمية الأدوار التي تضطلع بها هيئة التأطير والمراقبة التربوية في المنظومة التربوية والتعليمية مبينا أوجه التكامل بين العمل التكويني الذي يقدمه المكونون بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين مع العمل التكويني والتأطيري الذي يقدمه المفتشون التربويون من خلال آليات التوجيه والمواكبة والمصاحبة الميدانية للأساتذة الممارسين في المؤسسات التعليمية.

بعد ذلك أعطى المسير كلمة افتتاحية لكل من السادة المفتشين بعدها تم تقديم أربع عروض، العرض الأول: “بيداغوجيا التقويم التربوي، الآليات والاستراتيجيات” قدمته الأستاذة والمفتشة التربوية سعاد أشراع، تلاه عرض ثان حول “بيداغوجيا الدعم التربوي” ألقاه الأستاذ والمفتش التربوي فؤاد مراد، ثم عرض ثالث حول “نظريات التعلم وتطبيقاتها التربوية : النظرية السلوكية والنظرية الجشطلتية”، للأستاذ والمفتش التربوي لحسن المنتصر. ورابع العروض تناول كموضوع ” نظريات التعلم وتطبيقاتها التربوية : النظرية البنائية والسوسيوبنائية”، للأستاذ والمفتش التربوي محمد المخلوفي.

وفي الأخير فتح السيد المسير المجال للأساتذة المتدربين لطرح أسئلتهم ومداخلاتهم التي عقب عليها المشاركون في الندوة وقدموا توضيحات وافية مما زاد في غنى ونجاح هذا النشاط التربوي والعلمي. الإحتتام كان بكلمة السيد مدير الفرع الإقليمي، وتقديم شواهد تقديرية للسادة المفتشين التربويين عرفانا لمجهوداتهم القيمة، كما كان هذا اللقاء مناسبة مهمة للاحتفاء بالأستاذ والمفتش التربوي محي الدين زكرياء، أول مدير لمركز تكوين المعلمين والمعلمات – طاطا الذي افتتح سنة 1999م والذي قدم خدمات جليلة للمنظومة التربوية بالإقليم وهي اللحظة الجميلة التي وقف لها كل الحاضرين تكريما له ولجهوده وتضحياته الجسيمة.

وبعد أن أسدل الستار عن فعاليات الندوة أخذت صورة جماعية للأساتذة المتدربين – فوج2020 مع السادة ضيوف المركز والسادة المكونين والأطر الإدارية.

2020-02-25
المشرف العام