لقاءات تواصلية حول توسيع العرض التربوي بجماعة المعدر الكبير – مشروع المدرسة الجماعاتية نموذجا

في اطار مواصلة سلسلة اللقاءات التواصلية مع الفاعلين وشركاء المنظومة التربوية بمختلف الجماعات الترابية بالوسط القروي،وتنفيذا لبرنامج التعبئة المجتمعية حول المدرسة العمومية للمديرية الاقليمية بتيزنيت، حلت لجنة مكونة من مفتشين واطر بمصلحة التخطيط بجماعة المعدر الكبير يوم الخميس 20 فبراير 2020، للتواصل مع اعضاء المجلس الجماعي والسلطة المحلية وفعاليات المجتمع المدني حول المردودية الداخلية للمؤسسات على ضوء ما أفرزته نتائج الأسدس الاول.

اللقاء كان مناسبة لتقييم هذه النتائج ومناقشة العرض والطلب على التمدرس بالجماعة وكذا حركية التلاميذ ومؤشرات الهدر المدرسي. ولقد تمكن الحضور من تشخيص اكراهات يمكن التحكم فيها اذا تضافرت جهود الجميع من أجل تنمية التمدرس وتحسين جودة التعلمات والرفع من المردودية الداخلية والخارجية للمؤسسات التعليمية بالجماعة.

ويعتبر ضعف الطلب على التمدرس أحد هذه الاكراهات التي تفرض بنيات تربوية بأقسام مشتركة في اغلب الفرعيات ، مما يستلزم الانخراط في مشاريع التجميع وإحداث المدرسة الجماعاتية.

ويعتبر تملك الساكنة للمشروع وتوفير شروط التنزيل عبر اتفاقية التزامات واضحة لمختلف المتدخلين أهم الشروط الضامنة لنجاحه.

يشار أن قافلة التعبئة حول مشاريع التجميع واحداث المدارس الجماعاتية سبق لها أن حلت بعدة جماعات باقليم تيزنيت)افلااغير،ايت وافقا، وجان، سيدي احماد اوموسى…( ونظمت لقاءات تواصلية مع الساكنة المحلية لتدارس جدوى تجميع الوحدات المدرسية لوضع حد للأقسام المشتركة ودراسة تنفيذ المشروع وتوفير سبل نجاحه.وستواصل لقاءاتها مع باقي الجماعات الترابية المستهدفة.

بلاغ اخباري من مكتب التواصل

2020-02-26 2020-02-26
المشرف العام