البوليساريو تهاجم المغرب بسبب ترسيم الحدود البحرية

هاجمت جبهة “البوليساريو” الانفصالية المغرب من جديد، بعد دخول قوانين ترسيم حدوده البحرية حيز التنفيذ، والتي تبسط السيادة البحرية المغربية على الأقاليم الجنوبية.

وقالت الجبهة الانفصالية في بلاغ حديث لها، إنها “تشجب بقوة ومن جديد هذه الخطوة الباطلة قانونياً وعديمة الأثر”، مهدد باستعمال “جميع الوسائل القانونية” للتشويش على القوانين المغربية.

ويتعلق الأمر بكل من القانون رقم 37.17 بتغيير وتتميم الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1.73.211 الصادر في 26 من محرم 1393 (2 مارس 1973) المعينة بموجبه حدود المياه الإقليمية، والقانون رقم 38.17 بتغيير وتتميم القانون رقم 1.81 المنشأة بموجبه منطقة اقتصادية خالصة.

وكان البرلمان، قد صادق على القانونين المذكورين قبل شهرين، ما سيمكن المغرب من بسط سيادته على المجال البحري في الأقاليم الجنوبية لأول مرة، ليصبح المجال البحري غربا من طنجة إلى الكويرة، بدل انحصاره في طرفاية.

الخطوة جاءت كضرورة لتحيين الإطار القانوني للحدود البحرية للمغرب بعد الخطاب الملكي بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء، وهو الخطاب الذي كان قد نبه فيه الملك إلى أن وسط البلاد ليس هو الرباط وإنما أكادير، مشددا على امتداد سيادة المغرب من طنجة إلى الكويرة.

2020-04-02 2020-04-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سكينة العلمي