بسبب التباعد.. تجادلت مع الأم فانتقمت من طفلها بأبشع الطرق!

أدى جدال حول التباعد الاجتماعي (الجسدي)، الذي تفرضه الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا، في إحدى مدن ولاية كاليفورنيا، لارتكاب امرأة فعلا مريعا بحق رضيعة.

وقالت شرطة سان خوسيه في الولاية الأمريكية، إن الحادث وقع في يوغورتلاند قبل أيام، بينما كانت المتهمة تقف أمام والدة الطفل، الذي كان في عربته.

وأوضحت الشرطة في بيان لها، أن التحقيق الأولي كشف أن المتهمة أبدت انزعاجها لأن الأم لم تكن تحتفظ بمسافة مناسبة بعيدة عنها، وفق قواعد التباعد الاجتماعي (الجسدي).

وعند احتدام الجدال بين السيدتين، أقدمت المتهمة على تصرف غريب، إذ نزعت كمامتها فجأة، ومالت مقتربة من الطفل، وسعلت متعمدة بقوة لمرتين أو ثلاث في وجهه.

ثم غادرت المكان مسرعة قبل التعرف أو القبض عليها، لكن كاميرات المراقبة رصدت فعلتها الشريرة.

ولم يتضح ما إذا كانت المرأة مصابة بفيروس كورونا، إلا أن القانون في ولايات أمريكية عدة يجرم فعلتها، خوفا من تفشي الفيروس.

عن: Business Insider

2020-06-25 2020-06-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

المشرف العام