بعد اعتقالهما رفقة 17 امرأة ..الحكم بالسجن النافذ “لراقي ومساعدته”

قضت المحكمة الابتدائية بالفقيه بن صالح، مساء أمس الأربعاء الفاتح من يوليوز، بالحبس النافذ، والغرامة في حق شخص يمتهن “الرقية الشرعية” بعد مداهمة منزله، وتوقيف 17 امرأة داخل المكان.

وحسب صك الإتهام، فقد أدانت المحكمة المتهم بشهرين حبسا نافذا، وغرامة قدرها 1000 درهم، ونفس العقوبة بالنسبة للمساعدته، بعدما توبعا بتهم النصب والإحتيال، وعدم التقید بالأوامر والقرارات الصادرة عن السلطات العمومیة خلال فترة الطوارئ الصحیة، والتجمع وعدم استعمال الكمامة. وكانت السلطات الأمنية قد داهمت منزل المعني بالأمر، حيت تم التحفظ عليه وعلى مساعدته وحوالي سبعة عشرة امرأة كنا في انتظار دورهن لولوج غرفة العلاج التي يتخدها الراقي في ركن من أركان البيت المداهم

هذا وتم وضع الضنينين تحت تدابير الحراسة النظرية إلى حين تقديمهم أمام النيابة العامة التي أمرت بسجنهما في انتظار المحاكمة.

2020-07-02 2020-07-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سكينة العلمي