تأكد إصابة رئيس البرازيل جايير بولسونارو بفيروس كورونا المستجد

قال الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو إن نتائج الفحوصات أظهرت إصابته بفيروس كورونا.

وخضع الرئيس البرازيلي يوم أمس لفحص الكشف عن فيروس كورونا المستجد بعدما ظهرت عليه عوارض المرض.

وحسب شبكة “سي إن إن”، فإن الرئيس الذي كان مشككاً كثيراً في خطورة الوباء قال لأحد صحفييها، إنه ظهرت عليه بعض عوارض المرض بما يشمل ارتفاع حرارته إلى 38 درجة مئوية وإنه خضع لصورة أشعة للرئتين في مستشفى القوات المسلحة.

وأكدت مصادر مقربة بأن نتائج الفحص أثبتت أن الأعراض التي يعاني منها بولسونارو متعلقة بكوفيد-19، في خضم موجة وبائية تجتاح البرازيل، وحصدت أرواح أزيد من 65 ألف مواطن من بين مليون و600 ألف مصاب.

ومنذ بداية تفشي الفيروس، قلل بولسونارو من مخاطر ما أسماه في البداية “إنفلونزا صغيرة” ، واستهزأ بقواعد التباعد الاجتماعي وإجراءات التعامل مع الفيروس فى الأماكن المزدحمة مثل ارتداء أقنعة الوجه في الأماكن العامة.

2020-07-07 2020-07-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سكينة العلمي