حوادثسلايدر

تفاصيل جريمة قتل بشعة بحي الشنينات اولاد تايمة

اهتزت ساكنة حي الشنينات أولاد تايمة ليلة يوم أمس الثلاثاء 4 غشت الجاري على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في عقده الثالث وهو متزوج وأب لطفل، وذلك بعدما انهال عليه أحد جيرانه بواسطة “شاقور” محدثا له جرحا بليغا على مستوى الرأس كان سببا في وفاته.

وكشفت مصادر مطلعة أن المتهم البالغ من العمر 43 سنة كان على خلاف دائم مع جاره الضحية وذلك بسبب إقدام هذا الأخير على الجلوس أمام باب منزله وإثارة الضجيج، وهو الأمر الذي دفع الجاني إلى إحضار آلة حادة “شاقور” من داخل منزله والانهيال على غريمه، محدثا له جرحا خطيرا على مستوى الرأس مما تسبب في سقوطه على الأرض مدرجا في دمائه، وأضافت ذات المصادر أن هذه الواقعة قد صادفت مرور دورية للأمن بعين المكان، حيث تمكنت عناصر الأمن في ظرف وجيز من توقيف المشتبه به متلبسا بأداة الجريمة، قبل أن يتم اقتياده إلى مقر مفوضية الشرطة من أجل تعميق البحث معه بخصوص الأفعال المنسوبة إليه، فيما تم نقل الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى المحلي بأولاد تايمة.

هذا وقد تم تحرير محاضر قانونية بخصوص هذه النازلة كما تم الاستماع إلى المشتبه به من طرف مصالح الأمن قبل أن يتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار إحالته على أنظار النيابة العامة المختصة من أجل الكشف عن الظروف والملابسات المحيطة بهذه الجريمة التي هزت الرأي العام المحلي.

إدريس لكبيش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى