حوادث

مأساوي.. ممرض يضع حدا لحياته بطريقة بشعة مخلفا وراءه 3 فتيات

أقدم مساء أمس الأحد 9 غشت الجاري، رجل في عقده الخامس كان يشتغل ممرضا بالمستشفى الحسني بالناظور، على الإنتحار داخل منزله بحي براقة، بمدينة الناظور.

وقالت مصادر اعلامية أن تفاصيل الحادث تعود إلى كون الهالك كان رفقة زوجته يحضر معها وجبة للأكل، قبل أن يدخل لغرفته من أجل أخذ قسط من الراحة، وحين نادته زوجته، وجدته قد فارق الحياة، بعدما انتحر باستعمال السلاح الأبيض، الذي غرزه في قلبه.

وقد خلف الهالك وراءه ثلاثة أطفال، كلهن فتيات في عمر الزهور، وكان قيد حياته يعاني من مضاعفات نفسية، وسبق وأن أقدم على محاولة فاشلة للانتحار، مما عجل بإحالته على التقاعد النسبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى