عمالة إقليم تارودانت تحتفي باليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج

محمد جمال البشارة/تارودانت لسوس 24

بفضاء عمالة إقليم تارودانت بعد صلاة التراويح أقيم حفل بمناسبة اليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج بتاريخ 10 غشت 2011تحت شعار : “الدستور الجديد وتطوير الأداء للنهوض بقضايا الجالية المقيمة بالخارج”. وقد ترأس هذا الحفل عامل إقليم تارودانت بحضور رؤساء الأقسام الخارجية ونواب ومنتخبين وعدد من أفراد الجالية المنتسبين للإقليم . وبعد تلاوة آيات من الذكر الحكيم تناول عامل إقليم تارودانت كلمة بالمناسبة التي رحب فيها بهذه الفئة من المغاربة مذكرا بالدور الهام الذي تلعبه على مستوى الاقتصاد الوطني ، وكذا تقوية التعاون بين المجتمع المغربي ومجتمعات الدول المقيمين بها ،كما أشار إلى العناية الفائقة التي يوليها ملك البلاد لهم ، وأوضح أن هذا اللقاء يعتبر لقاءا تواصليا بامتياز نظرا لما قد يتيحه من فرص لهؤلاء المهاجرين لعرض مشاكلهم وطرح استفساراتهم على رؤساء المصالح الإقليمية . بعد ذلك تقدم أستاذ القانون العام بجامعة ابن زهر باكادير مولاي ابراهيم كومغار بعرض مبسط ، أبرز من خلاله أهم المحاور الأساسية التي جاءت في الدستور الجديد ، واعتبر أن الخطاب الملكي 9 مارس شكل خطوة حاسمة في تاريخ المغرب . وقد اغتنم بعض أبناء الجالية بهذا الإقليم هذه الفرصة لطرح قضاياهم ومشاكلهم على المسؤولين الإقليميين معبرين عن شكرهم واعترافهم بهذه المبادرة الطيبة التي من شأنها أن تعطي نفسا جديدا للحوار، وتحفيزا للمهاجر على المساهمة في بناء الوطن على دعائم الديمقراطية والكرامة والعدالة الاجتماعية.

2011-08-11 2011-08-11
المشرف العام