أخبار بلاديسلايدر

فقيه طنجة يعترف بالإعتداء الجنسي على تلميذاته

اعترف فقيه طنجة، بجمبع التهم الموجه إليه باغتصاب و ممارسة الجنس على الطفلات بإحدى القرى ضواحي مدينة طنجة بشمال المغرب.

وحسب مصادر مطلعة، فإن “الفقيه” اعترف بشكل صريح، أمام الوكيل العام باستئنافية طنجة، يوم السبت المنصرم، بجميع الأفعال التي قام بها المتعلقة باغتصاب عدة قاصرات.

وإعترف الفقيه المذكور، بالاعتداء الجنسي على الأطفال الذين يقوم بتدريسهم لغاية تلبية غريزته الجنسية بشكل وحشي.

كما إعترف المتهم بكونه يعاني من ميولات جنسية مضيفاً، بأنه كان يضرب الطفلات اللائي لا يلبين رغباته الجنسية وترفضن الالتحاق به.

ويواجه الإمام المشتبه به في اغتصاب عدة قاصرات إناثا وذكورا، تهم “جناية هتك عرض قاصر بالعنف دون سن 18، مع “افتضاض البكارة” واستغلال “السلطة الدينية”.

هذا وقد أحال الوكيل العام المتهم على قاضي التحقيق، الذي أودعه السجن في انتظار انطلاق التحقيقي التفصيلي حول التهم الموجهة إليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى