أخبار بلادي

العدل والإحسان تهاجم الأوقاف: تعطيل صلاة الجمعة بالمساجد منكر عظيم

انتقدت جماعة العدل والإحسان بشدة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بسبب استمرار تعليق إقامة صلاة الجمعة بالمساجد في ظل جائحة كورونا ، معتبرة أن “تعطيل الجمعة من الكبائر، وتأخيرها منذ مارس إلى الآن لا مبرر له، ويطرح علامات الاستفهام، والكل آثم”.

وتساءل محمد حمداوي، عضو مجلس إرشاد العدل والإحسان، في مقال نشره، ، بموقع الجماعة، قائلا “أمر مريب وغير مفهوم هذا الإصرار العجيب الغريب على تعطيل صلاة الجمعة بينما الأسواق والمدارس والمقاهي والحانات مفتوحة؟!”.

المتحدث اعتبر أن “الإثم يقع على صاحب القرار . لكن أيضا على العلماء وعلى جميع المسلمين الساكتين على هذا المنكر الفظيع”، مضيفا “مع العلم أن ظروف الاجتماع للجمعة اليوم على الأقل في المساجد الكبرى متاحة، إما بالاقتصار داخل المساجد على الأعداد التي تسعها باحترام التباعد كما في الصلوات الآن، أو بإقامة الجمعة في المساجد التي بجانبها ساحات تسمح بذلك ولا تعطل فريضة الجمعة إلى هذا الحد؟!”.

وتابع “(أما مساجد البوادي فيمكن كلها إقامة الجمعة في ساحاتها؟! وهي أغلبها يا للعجب الآن مغلق!)”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى