حوادث

خطير.. الدرك يحبط عملية اختطاف طفلة و الجاني يفر نحو وجهة مجهولة

أحبطت عناصر درك المركز الترابي ببودربالة بإقليم الحاجب، تحت الإشراف المباشر لرئيس السرية، الاثنين ، عملية اختطاف طفلة عمرها تسع سنوات من طرف شخص كانت تربطه علاقة غير شرعية بوالدتها، حيث تم إرجاع الطفلة إلى والدتها دون أن يلحقها أي مكروه، فيما تمكن المشتبه به من الفرار إلى وجهة مجهولة، وقد سجلت في حقه مذكرة بحث على الصعيد الوطني.

وأرجعت مصادر خاصة سبب الاختطاف إلى تصفية حساب بين المشتبه به ووالدة المختطفة التي كانت تربطهما علاقة غير شرعية، قبل أن يقع بينهما خلاف بسبب عدم رغبة المعني بالأمر في تنفيذ وعده بالزواج من المعنية بالأمر، فقررت إنهاء علاقتهما غير الشرعية به، وقامت بمغادرة المنطقة التي كانت تجمعهما بجماعة القصير، والعيش بمنطقة بودربالة.

وكرد فعل من طرف المشتبه به، تضيف “المساء” قرر الإنتقام من عشيقته، حيث قام بتتبع خطواتها عن بعد، ولما تأكد بأنها غادرت المنزل من أجل العمل في ضيعة فلاحية، وتركت صغيرتها عند إحدى السيدات، قام في غفلة من هذه الأخيرة باستدراج الطفلة واختطافها، ولما وصل الخبر إلى والدة الطفلة، قامت بربط الإتصال برجال الدرك وأبلغتهم باختطاف فلذة كبدها من قبل عشيقها السابق.

وقد تم تجنيد فرق خاصة من أجل التحقيق في الموضوع وتعقب أثر المشتبه به والطفلة المختطفة، حيث تم بواسطة تقنية رصد الهاتف تحديد مكان المعني بالأمر، فتم على الفور الإنتقال إلى المكان المحدد، إلا أن المشتبه به فطن إلى اقتراب عناصر الدرك فقام بالفرار إلى وجهة مجهولة، تاركا وراءه الضحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى