أخبار بلادي

مندوبية الحليمي: المغرب تمكن من القضاء على الجوع وتقليص الفقر إلى 2.9 في المائة

سجلت المندوبية السامية للتخطيط أنه تم القضاء على الجوع بالفعل سنة 2014 وتقليص الفقر إلى 2.9 في المائة سنة 2018، كما سجل تحسن تغذية الأطفال دون سن الخامسة، حيث تم تقليص الهزال إلى 2.6 في المائة سنة 2018، وفي سنة 2019 تم تعميم الولوج إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية في الوسط الحضري، وتعميمه تقريبا في الوسط القروي.

وأوضح التقرير السنوي لمندوبية الحليمي بعنوان “الاستعراض الوطني الطوعي لإنجاز أهداف التنمية المستدامة” تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منه أنه بالنسبة للماء فيبلغ 97.4 في المائة، و %99,6 بالنسبة للكهرباء، و91 في المائة بالنسبة للتطهير، كما تم تحسين ظروف السكن، حيث انخفضت نسبة المساكن الحضرية العشوائية من .8.4 في المائة سنة 2004 إلى 3.6 في المائة سنة 2018، بالإضافة إلى ذلك، بذلت جهود كبيرة في مجال فك العزلة بالوسط القروي، بفضل برامج بناء شبكة الطرق القروية، ليصل معدل فك العزلة إلى 79.3 في المائة سنة 2017 مقابل 54 في المائة سنة 2005″.

وأبرز ذات المصدر أن المغرب حقق في المجال الصحي “بشكل كلي أو يكاد يحقق الغايات المتعلقة بوفيات الأمهات والأطفال، سنة 2018، وهكذا بلغ معدل وفيات الأمهات 72.6 وفاة لكل 100 ألف ولادة، ومعدل وفيات الأطفال دون سن الخامسة 22.16 لكل 1000 حية، سنة 2018، ومعدل وفيات الأطفال حديثي الولادة 13.56 وفاة لكل 1000 ولادة حية، وبالمثل، وصل معدل التغطية الصحية إلى 68.8 في المائة سنة 2019.”

وتابع ذات التقرير أنه في مجال التعليم، بعد تعميم التعليم الابتدائي وتحقيق المناصفة بين الجنسين في جميع الأسلاك الدراسية تقريبا، بلغ معدل التمدرس بالسلك الثانوي الإعدادي 92 في المائة سنة 2019، مشيرا إلى أنه على الصعيد الاقتصادي وبالرغم من سياق دولي صعب، أبان الاقتصاد المغربي عن صموده، وتطور بمعدل سنوي متوسط يقدر بـ4.2 في المائة بين سنتي 2000 و2018، في وقت ارتفع فيه الناتج الداخلي الإجمالي الحقيقي للفرد من 16 ألف درهم إلى حوالي 28 ألف درهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى