جمعية ملتقى المرأة بالريف تنظم وقفة إحتجاجية أمام المحكمة الايتدائية بالحسيمة لمحاربة العنف ضد المرأة

خلدت جمعية ملتقى المرأة بالريف، اليوم العالمي لمحاربة العنف ضد النساء بمدينة الحسيمة يوم الاثنين 26 نونمبر 2012، وذلك بتنظيم وقفة إحتجاجية أمام مقر المحكمة الإبتدائية بالحسيمة ، وقد حضر الوقفة عدة هيئات واطارات سياسية، نقابية، حقوقية، تقدمية و ديمقراطية داعمة لحقوق المرأة. وقد رفعت لافتات كتبت عليها مطالب الحركة النسائية الداعية للمساوات و محاربة العنف ضد النساء وكذلك رفعت شعارات خلال هذه الوقفة النسائية الحضارية المتميزة تنبذ التمييزالجنسي و العنف ضد المرأة معنويا و ماديا. واختتم الشكل النضالي النسائي بكلمة الجمعية حيث نوهة بالفعاليات و الهيئات المشاركة و الداعمة لحقوق المراة و نضالاتها كما طالبت الجهات المسؤولة بتحقيق المطالب العادلة و المشروعة للحركة النسائية المغربية و التي تدعوا من خلالها الى تحقيق المساوات والعدالة الاجتماعية بين افراد المجتمع دون تمييز بين الجنسين ونبذ كل اشكال العنف الممارس ضد ابناء و بنات الشعب المغربي و خاصة العنف ضد النساء، ومن أهم ما تمت الدعوة اليه للقضاء عليه هو الإغتصاب ، العنف المنزلي ، الزواج القسري ، ختان الإناث… وتجدر الاشارة الى أن اليوم العالمي لحاربة العنف ضد النساء الذي يصادف يوم 25 نونمبر من كل سنة باعتباره يوما امميا لمكافحة العنف ضد المرأة منذ أن اعتمدته الامم المتحدة سنة 1999 بقرار من الجمعية العامة تحت رقم: 54/134، حيث دعت فية كل الحكومات و المنظمات الدولية و المنظمات الغير الحكومية للحختفاء بهذا اليوم العالمي وذلك بتنظيم عدة أنشطة تحسيسية في هذا اليوم و لتقييم نتائج السياسات الاقتصادية و الاجتماعية و الفقافية ومدى ملائمتها مع حقوق المرأة المجسدة للمساوات بين الجنسين من أجل العمل على القضاء على مختلف أنواع العنف المادي و المعنوي و التمييز الجنسي..

مراسلة: يحيى أمين

2012-11-27
المشرف العام