نقابتان ف د ش و ك د ش تلتئمان حول مطالب و انتظارات الشغيلة التعليمية

عبد الجليل بتريش/ الرباط

خاضت النقابة الوطنية للتعليم ف د ش و النقابة الوطنية للتعليم ك د ش وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية بباب الرواح بالرباط صباح يوم الثلاثاء 12 فبراير 2013 و إضراب وطني إنذاري.حضر هذه الوقفة، حشد هام من أسرة التربية و التكوين من مختلف مدن المملكة ، رددوا من خلالها شعارات تدين الخصاص المهول في الموارد البشرية ، الإمعان في اهانة الشغيلة التعليمية و إرباك القطاع بالقرارات الانفرادية و الارتجالية و على رأسها إصدار مذكرة تدبير الزمن المدرسي التي لا تستند على أي مبرر تربوي حسب المحتجين .بالإضافة إلى بلاغ الوزارة الأخير حول الشواهد الطبية الذي من شأنه تغليط الرأي العام و تشويه سمعة نساء و رجال التعليم و تحميلهم مسؤولية فشل الإصلاح هذا القرار الصادر عن النقابتين جاء نتيجة اللقاء مع السيد الوزير الذي كان مخيبا للآمال و لم يسفر عن نتائج ملموسة تتجاوب مع مطالب و انتظارات الشغيلة التعليمية لتجاوز حالة الاحتقان ( غياب أي تصور واضح بديل لإصلاح التعليم – عجز الوزارة عن التجاوب مع المطالب العادلة و المشروعة للشغيلة التعليمية بكل فئاتها بدعوى انعكاساتها المالية – استمرار تلكؤ الحكومة و الوزارة في تنفيذ اتفاق 26 أبريل 2011 خاصة إحداث درجة جديدة للترقي و التعويض عن العمل بالمناطق النائية و الصعبة – تماطل الوزارة في إصدار نظام أساسي يعالج الاختلالات و يستجيب لمطالب كل فئات الشغيلة التعليمية بتحسين أوضاعها المادية و المهنية و الاجتماعية ) .

3

2013-02-12
المشرف العام