لحسن الداودي يهاجم الوزراء الذين ينوون الترشح للانتخابات القادمة

هاجم لحسن الداودي رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب عددا من وزراء حكومة عباس الفاسي داعيا الذين ينوون منهم الترشح للانتخابات المقبلة إلى مغادرة المسؤولية من اليوم، بعد أن بدت له ما اعتبرها مظاهر استغلال الوزراء الذين يقصدهم لممتلكات الدولة وتسخيرهم لوزاراتهم في ما اقل عنه دعاية انتخابية واضحة.

كلام الداودي جاء في تعقيبه على الطيب الشرقاوي وزير الداخلية بعد تقديمه لمشروع القانون التنظيمي الخاص بمجلس النواب أمام اجتماع لجنة الداخلية والبنيات التحتية يوم الاثنين 19 شتنبر 2011. وواصل رئيس فريق العدالة والتنمية هجومه على الحكومة ووزارتها في الداخلية في الاجتماع المذكور بجرده لعدد مما نعته بالسلبيات التي لا تخدم الديموقراطية في المغرب، متسائلا عما إذا كانت القوانين الانتخابية التي جاءت بها الداخلية ستحارب اليأس الذي ينتشر بين المواطنين بخصوص الانتخابات.

وانتقد الداودي وبانفعال ظاهرة الترحال السياسي، معتبرا إياها إحدى المظاهر التي يجب القطع معها، قاصدا بكلامه الأحزاب التي قال إنها تزكي برلمانيين اعتادوا الترحال من حزب إلى حزب، فقط لولوج البرلمان والتهرب من الضرائب.

كما انتقد لحسن الداودي المادة 5 من مشروع القانون التنظيمي الخاص بمجلس النواب، مشددا على أنها تدخل مرفوض في الشؤون الداخلية للأحزاب، والتي تبق الوحيدة المعنية بمن ترشح وكيف ترشح.

2011-09-20 2011-09-20
المشرف العام